اجمل القصائد لاشهر الشعراء حامدزيد\نزار قباني\الشاعر الاردني امجد كامل العمرو وسعد علوش وكثير من الشعراء بالاضافه الى مجموعه مفيده للحاسوب والحيا العمليه والترفيه
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 طريقة العمل مع الحالات الفردية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


عدد المساهمات : 479
امجد العمرو : 3
تاريخ التسجيل : 26/12/2009
العمر : 36
الموقع : alamro.own0.com

مُساهمةموضوع: طريقة العمل مع الحالات الفردية   الثلاثاء مايو 11, 2010 1:14 pm

طريقة العمل مع الحالات الفردية:

المشكلة الفردية : الإنسان دائماً " في ضغط الحياه وفى محاولة مستمرة في حلها وهناك العديد من العوامل المؤدية لهذا: عوامل ذاتية نابعة من الشخص نفسه، جوانب جسمية صحية أو نفسية أو اجتماعية وأخرى عوامل بيئية . وتشمل كل ما يحيط بالفرد من الظروف الخارجية المؤثرة وهي العنصر الثالث من عناصر طريقة العمل مع الحالات الفرديه، والمؤسسة هي أحد موارد البيئة التى يلجأ إليها العميل للمساعدة من الأخصائى الاجتماعي، وهو العنصر الرابع والأهم في المهنة والمؤثر في طريقة العمل مع الحالات الفردية وأخيراً، عملية المساعدة هي نهاية المطاف في رحلة التدخل المهني لطريق العمل مع الحالات الفردية .

عمليات طرق العمل مع الحالات الفردية، هي ثلاث مراحل متتالية: دراسة، وتشخيص، وعلاج.

أولاً: عملية الدراسة الاجتماعية :

وهى الوقوف على الحقائق والقوى المختلفه النابعة من شخصية الطالب والكامنة في بيئته وتتضمن عملية الدراسة ثلاثة قطاعات :

* مناطق الدراسة ويعتبر التاريخ الاجتماعي للطالب هو أهم مناطق الدراسة . حيث يتضمن بيانات الطالب وأسرته والبيئة الداخلية والخارجية والظروف الاجتماعية والاقتصادية والتاريخ التطوري للفرد.

* وثاني قطاع من عملية الدراسة . مصادر الدراسة منها:

المصادر البشرية : الأسرة الأشخاص المؤثرون في المشكلة الخبراء والمتخصصون.

الشهادات والمستندات والسجلات الخاصة بالحالة .

* المقابلة بأنواعها الزيارات المنزلية وأهمية المقابلة، دراسة مشكلة الطالب و التعرف على العوامل الذاتية والبيئية المتداخلة مع بعض تفيد في اعطاء فرصة في الاستماع لشكوى الطالب وتشعره بالارتياح والاهتمام من خلالها تتحقق العملية العلاجية .

ثانياً: عملية التشخيص الاجتماعي:

وهي طبيعة المشكلة التي يعانى منها الطالب وتفسيرها في ضوء العوامل الشخصية والبيئية التي لعبت دوراً هاماَ في ظهورها فالتشخيص هو الرأي المهنى بعد عملية الدراسة ووضع أنسب الطرق العلاجية .

ثالثاً: عملية العلاج الاجتماعي:

وهي الهدف النهائي لعمليات خدمة الفرد . الدراسة والتشخيص ماهما إلا عمليتان تهدفان لنجاح الخطط العلاجية ومن أهم الطرق والأساليب:

* العلاج البيئي: التخفيف من الضغط الواقع على الطالب من الخارج مع إدخال نوع من التعديل وتحسين الظروف البيئية وينقسم العلاج البيئى إلى الخدمات المباشرة التى تقدم للطالب واستغلال موارد البيئة في المساعدة وتحسين الموقف للطالب مثل الأسرة والمدرسة والإعانات المالية أوالتأهيلية و خدمات أخرى غير مباشره وهى تستهدف تعديل اتجاهات المحيطين بالطالب لتخفيف الضغوط عليه أو زيادة فاعليتهم نحوه.

* العلاج الذاتي: التوضيح والتبصير والمعونه النفسية للطالب للرؤية الصحيحة للحالة والموقف والوضع الراهن .

_______________________________________
http://www.youtube.com/watch?v=zYUNVkT3kw8
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alamro.own0.com
 
طريقة العمل مع الحالات الفردية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
بيـــــــــارق الأردن  :: الفئة الأولى :: المنتدي الاجتماعي :: قسم التحليلات الشخصية والنفسية والبرمجة العصبية-
انتقل الى: